Wednesday, February 10, 2016

شرف - صنع الله ابراهيم

منذ فترة طويلة لم يتملكني هذا الشعور اثناء قراءة اي رواية .. لقد تمنيت لو لم تنتهي الرواية قط ولا يتوقف قلم صنع الله ابراهيم عن كتاية صفحات شرف , رواية تلهث بين سطورها اثناء القراءة .. تبداء بشرف الذي يدخل السجن لسبب ما "لن اخوض في معالم الرواية حتي لا افسدها علي من لم يقرءها بعد" و من لحظة دخول شرف السجن تجد نفسك و قد تشعبت في مائة قصة اخري بعيداا بالطبع عن بعض المعلومات الصادمة التي تتخلل الرواية عن التكتلات الاقتصادية للشركات العملاقة التي تتحكم في اقتصاد العالم و ايضا عالم الادوية الذي يعرضة علينا من خلال الدكتور رمزي ... ثم هذا العرض المسرحي الذي اقتحم قلب الراوية بمنتهي السلاسة .. ثم و دون اي مقدمات و في غمرة الاندماج مع كافة الشخصيات و الاحداث تنتهي بك الرواية .. و علي الرغم من النهاية المفاجئة الا انك تجد نفسك مقتنع بها عند هذا الحد . 
واحدة من افضل كتابات صنع الله ابراهيم علي الاطلاق

Subscribe Now