Tuesday, April 19, 2011

خارطة الحب - اهداف سويف



خارطة الحب / اهداف سويف - رواية منظمة مرتبة لاقصي حد .. رواية منظمة لحد التقليدية و النمطية رواية منظمة لحد الرتابة ... تقراء كل صفحة و تتوقع ما تحملة السطور التالية دون ادني جهد او تكبد عناء المفاجأة . الرواية علي حجمها المكون من 700 صفحة يمكن تقسيمها الي ثلاث اجزاء .. اول 200 صفحة تكاد تموت من الملل لا شىء يحدث علي الاطلاق .. 200 صفحة في المنتصف محاولات ايجاد احداث لهيكل الرواية الاساسي بعيدا عن الاحداث التاريخية الواقعية السردية و التي هي العمود الفقري الاساسي للرواية ... باقي صفحات الرواية الاخيرة ال 300 سرد تاريخي نمطي للاحداث في صورة خطابات او تعليق من قارئة الرسائل
--
محاولة تصدير الفكر الانحلالي بطريقة سلسة / نعم الجملة وقعها كبير علي الاذان ولكنه الواقع في سطور رواية اهداف سويف من خلال تقديم الجيل الثالث من العائلة التاريخية التي استخدمتها في صورة " امل الغمراوي الحفيدية و اخيها عمر الذي يعيش في امريكا" فهي تصدر لنا من خلال السطور انها شخصيات ذات درجة عالية من الثقافة و الرقي و النضال السياسي و الفكري ايضا و علي الرغم من هذا نجد عمر الغمراوي يعاشر الفتاة التي يشك في كونها ابنته و ينجب منها ايضا بغير زواج و امل تعرف جميع الامور ولا تجد غضاضة بل مجرد اشفاق و هي تشرب "الكونياك – بحد تعبير الرواية" بكل بساطة و تقبل و تفعل ولا تحرج في اي فعل ... تعليق بسيط فقط و مهم .. "هذة ليست نموذج لعائلة مصرية"
--
الرواية لا جديد فيها لا من ناحية المعلومات التاريخية فلعلني قرأت كتاب عن فترة الاحتلال الانجليزي و الثورة العرابية كان افضل .. ولا من الناحية القصصية .. فهي كراوية لم تقدم جديد بل اكاد اجزم ان هذة الاحداث رأيت مثلها في احدي المسلسلات او مرت علي في احدي القصص الاخري .. و لكن الواقع انها استخدامت احداث تاريخة لتخرج بها الكتاب في صفحاته ال 700 و افتعلت علية رواية ساذجه

Subscribe Now